هل المفاهيم الرياضيه ترجع الي العقل أم التجربه ؟! .. بقلم دينا كمال

هل المفاهيم الرياضيه ترجع الي العقل أم التجربه ؟! السؤال هنا إذا هناك موقف يحتم الاختيار بين العقل والتجربه فأيهما يجب ان نختار ..!!  منذ ان كتب افلاطون علي باب اكاديميته من لم يكن رياضياً لا يترك بابنا . والرياضيات تحتل المكانه الاولي ف مختلف العلوم. والرياضيات تدر الكم بنوعيه المتصل والمنفصل وتعتمد علي مجموعة من المفاهيم . وإذا كان لكل شيء اصل ولكل علم مصدر فما مصدر واصل الرياضيات إذاً ..  !! فاذا افتراضنا الافتراض الاول وهو ردها للعقل . يري العقليون ان اصل الرياضيات تعود الي المبادئ الفطرية

style="font-size: large;"> 

التي ولد الانسان بها . وهي بذلك تسبق التجربه لان من طبيعه العقل انه يتوفر علي افكار ومبادئ فطريه .

وكل ما يصدر عن العقل من احكام وقضايا تعتبر كليه وضروريه مطلقه تتميز بالوضوح والثبات ومن ابرز من اسند تلك الرأي هو افلاطون

الذي يري ان المفاهيم الرياضيه كالخط المستقيم وهي مفاهيم اوليه نابعه من العقل وموجوده فيه قبلياً   ولكن بالرغم من ذلك لا يمكن تقبل هذا الراي بشكل كلي لان المفاهيم الرياضيه لها ما يقابلها من عالم الحس وايضاً تاريخ الرياضيات يدل علي انها قبل ان تصبح علماً عقلياً قطعت مراحل من التجربه

style="font-size: large;"> 

اما الافتراض الثاني والذي يرجع لتجربه

 

 

 

ففي رايك هل الرياضيات مستخلصه ف اصلها من العقل ام التجربه .. !!؟

 

 

 

ومن الذين استندوا لهذا الراي هم التجربيون امثال لوك وهيون والاعتماد ان المفاهيم الرياضيه مثل جميع معارفنا تنشأ من التجربه . ولا يمكن التسليم بالافكار الفطريه لان العقل يكون صفحه بيضاء . ومن اقول ديفيد هيوم (كل ما اعرفه قد استمدته من التجربه) فمثلاً جاءت فكره الدائره من رؤيه الانسان للقمر او الشمس

وأيضًا لا يمكن تقبله لاننا لا يمكن انكار الافكار الفطريه